الجزائر: لا حل للصحراء الغربية دون تقرير المصير

وزير الخارجية الجزائري UN Photo/Cia Pak

ألقى وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل كلمة بلاده في المداولات العامة رفيعة المستوى للجمعية العامة، أكد خلالها التزام الجزائر باحترام استقلال ووحدة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، وبالتسوية السلمية للنزاعات واحترام حق تقرير المصير.

وبالنسبة للبلدين الجارين لبلاده شدد مساهل على قناعة الجزائر بأن على الماليين انتهاج الحوار والمفاوضات لتجاوز الصعوبات التي تواجه تنفيذ الاتفاق السياسي.

وقال إنه يتعين على الليبيين تسوية خلافاتهم بأنفسهم تحت إشراف المبعوث الخاص للأمم المتحدة وبدعم من دول الجوار للحفاظ على وحدتهم وسلامة ترابهم الوطني.

وتطرق وزير الخارجية الجزائري إلى الحديث عن الصحراء الغربية.

« من جهة أخرى فإنها (الجزائر) تعتقد أن قضية الصحراء الغربية التي تعتبر مسألة تصفية استعمار تندرج ضمن مسؤولية الأمم المتحدة، لا يمكن أن تجد لها حلا دون ممارسة الشعب الصحراوي لحقه المشروع في تقرير المصير. وفي هذا الإطار فإن بلدي يأمل أن تعيين السيد هورست كولر مبعوثا شخصيا للأمم المتحدة للصحراء الغربية، من شأنه الإسهام في استئناف المفاوضات بين طرفي النزاع: المملكة المغربية وجبهة البوليساريو ولاستكمال مسار تصفية 

الاستعمار في الصحراء الغربية طبقا للشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة. »

وأكد الوقت قد حان لإصلاح الأمم المتحدة وضرورة أن يشمل هذا الإصلاح بالدرجة الأولى مجلس الأمن ليصحح ما وصفه بالظلم التاريخي للقارة الأفريقية.

للمطالعة :

Algeria tells Assembly reformed UN necessary for dealing with world’s many crises