مؤتمر دولي لبحث شح المياه الذي يهدد ربع سكان العالم

الحاجة العاجلة لتحسين إدارة واستغلال الموارد المائية في عصر يتزايد فيه الإجهاد المائي، دفعت المنظمة الدولية للأرصاد الجوية إلى عقد مؤتمر في جنيف حول الخدمات الهيدرولوجية (المائية)

يجمع المؤتمر، المنعقد بين السابع والتاسع من الشهر الحالي، مقدمي الخدمات الهيدرولوجية ومستخدميها لتعزيز تبادل المعرفة والتنسيق بين الأطراف المعنية فيما يتعلق بالمياه.

وذكر بيان صحفي صادر عن المنظمة أن المؤتمر يهدف إلى إعداد برنامج منسق بشكل أفضل للحد من مخاطر الكوارث والتكيف مع تغير

UNICEF/Ayene
طفلة في التاسعة من العمر تحمل أوعية ملأتها بالماء من بئر يبعد أربعة كيلومترات عن منزلها

المناخ ودعم الخطة الدولية للتنمية المستدامة التي اتفق قادة العالم على تحقيق أهدافها بحلول عام 2018.

هاري لينس رئيس لجنة الهيدرولوجيا التابعة للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية قال « إن التقديرات تشير إلى أن شخصا من بين كل أربعة سيعيش في بلد يعاني من نقص مزمن أو متكرر في المياه العذية بحلول عام 2050. »

وأشار إلى أن تكلفة الفيضانات تقدر بنحو 120 مليار دولار سنويا، كما أن الجفاف يمكن أن يعيق النمو الاقتصادي، مشددا على أهمية تحسين الإدارة المستدامة لموارد المياه ومنحها أولوية عليا.

مزيد من التفاصيل في البيان الصحفي الصادر عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية.