للمرة الثانية خلال 144 عاما، عقد مؤتمر استثنائي للبريد في أديس أبابا

اختتم المؤتمر الاستثنائي الثاني للاتحاد البريدي العالمي أعماله في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا، اليوم الجمعة، بالتأكيد على التعاون والتضافر بين جميع المرافق البريدية العالمية حول العالم

وقال بشار حسين المدير العام للاتحاد في بيان إن المناقشات كانت مثمرة للغاية تم من خلالها اتخاذ العديد من القرارات الهامة. ورحب بالتعاون

Photo: UPU
مقر الاتحاد العالمي للبريد في برن، سويسرا. المصدر: الاتحاد العالمي للبريد

والتوافق الوثيقين اللذين تشكلا خلال المؤتمر

وأشار إلى أن الدول الأعضاء وافقت على مجموعة من المقترحات طويلة الأمد تؤكد على أهمية القرار الأصلي المتخذ في اسطنبول عام 2016 لعقد المؤتمر الاستثنائي الثاني في تاريخ الاتحاد البريدي العالمي الذي يمتد 144 عاما

وفيما يتعلق بإصلاح الاتحاد، فقد وافقت الدول على تحسينات تعزز كفاءة الاتحاد البريدي العالمي، وكذلك دوره وأهميته، وأن الاتفاق على التغييرات في إجراءات الانتخابات في الهيئة التشغيلية للاتحاد البريدي العالمي سوف يبسط العملية الانتخابية، وسيوفر تمثيلا إقليميا محسنا، حسبما جاء في البيان

وفي ختام المؤتمر، وقع كل من المدير العام للاتحاد ووزير الاقتصاد الرقمي والبريد لكوت ديفوار، بيانا مشتركا حول تنظيم المؤتمر البريدي العالمي السابع والعشرين لعقده هناك عام 2020

ووفقا للبيان، أكد المشاركون أن المؤتمر أتاح فرصة كبيرة للنظر في أفضل السياسات والاستثمارات واللوائح والشراكات لضمان وصول الأنشطة البريدية إلى إمكاناتها المرجوة.

يشار إلى أن الاتحاد البريدي العالمي هو وكالة متخصصة تابعة للأمم المتحدة ويتخذ من العاصمة السويسرية برن مقرا له.