صندوق الأمم المتحدة للطوارئ يخصص 100 مليون $ لمساعدة ملايين النازحين والمستضعفين في تسع أزمات تعاني من نقص التمويل

أطفال في مخيم للمشردين في غوما في كيفو الشمالي، جمهورية الكونغو الديمقراطية. الصورة: مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية / نعومي فريروتي

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم تخصيص 100 مليون $ من صندوق الأمم المتحدة المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ (سرف) لعمليات المساعدات التي تعاني من نقص شديد في التمويل في تسع حالات طوارئ مهملة.

وستوفر الأموالُ المساعدة َ المنقذة للحياة لملايين الأشخاص الذين أجبروا على ترك منازلهم في وسط وشرق أفريقيا، والمتضررين من النزاع وانعدام الأمن الغذائي في ليبيا ومالي، والأكثر ضعفا وعرضة لخطر سوء التغذية في جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية. وأوضح بان كي مون أن “هذا التمويل هو شريان الحياة بالنسبة للأشخاص الأكثر ضعفا في العالم، وهو دليل ملموس على التزامنا المشترك بعدم ترك أحد يتخلف عن الركب”. وسيتم تخصيص حوالي 64 مليون $ من المبلغ للشركاء في المجال الإنساني للاستجابة لأزمات النزوح في وسط وشرق أفريقيا الناجمة عن الصراع والعنف في جنوب السودان وبوروندي وجمهورية الكونغو الديمقراطية. من بينها 13 مليونا لمساعدة حوالي1.7 مليون لاجئ ونازح في بورندي بالإضافة إلى المجتمعات المضيفة لهم، و11 مليونا لإثيوبيا، و4 ملايين لكينيا، و7 ملايين للسودان، و11 مليونا لتنزانيا، و18 مليونا لأوغندا . فيما ستخصص 28 مليون $ لمساعدة وكالات الإغاثة في تلبية الاحتياجات الإنسانية لحوالي 350 ألف شخص تضرروا من النزاع وانعدام الأمن الغذائي في ليبيا (12 مليون $) وفي مالي (16 مليون $)، حيث ستتم مساعدة حوالي 300 ألف شخص، خاصة في شمالي البلاد.

:طالع أيضا

UN allocates $100 million in emergency funds to assist vulnerable people in nine neglected crises